منتديــــات الكاسنجــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــر

أهلاً وسهلاً بك في منتديات الكاسنجر
عزيزي الزائر الكريم .. زيارتك شرف لنافي المنتدي ، ولكننا نطمع في تسجيلك معنا

للتواصل بين ابناء الكاسنجر بالداخل والخارج وكل الراغبين


    لا تجادل الأحمق , فقد يخطئ الناس في التفريق بينكما

    شاطر
    avatar
    عبدو الشيخ

    عدد المساهمات : 380
    نقاط : 594
    تاريخ التسجيل : 25/05/2010
    العمر : 36

    لا تجادل الأحمق , فقد يخطئ الناس في التفريق بينكما

    مُساهمة  عبدو الشيخ في الثلاثاء 21 ديسمبر 2010 - 9:21

    حكمة صغيره فى حجمها ولكنها كبيرة جداً فى معناها ..
    الاحمق يفقدك حلمك المعروف بين الناس , فإن جادلته لن يفرق الناس بينك وبينه
    لا تتعجل الشتائم والسباب فهى اسهل الطرق ...
    اريد من الجميع الرد على هذا الموضوع من منطلق الحكمه نفسها
    avatar
    سامي عثمان

    عدد المساهمات : 72
    نقاط : 132
    تاريخ التسجيل : 07/12/2010

    رد: لا تجادل الأحمق , فقد يخطئ الناس في التفريق بينكما

    مُساهمة  سامي عثمان في الثلاثاء 21 ديسمبر 2010 - 12:45

    مساء الخير عبدو الشيخ
    وكلامك طيب جدا فقد قال الشاعر عنها
    لكل داء دواء يستطب به إلا الحماقة أعيت من يداويها
    وقال عيسي عليه السلام:عالجت الابرص والأكمه فأبرأتهما
    وعالجت الاحمق فأعياني
    avatar
    عبدو الشيخ

    عدد المساهمات : 380
    نقاط : 594
    تاريخ التسجيل : 25/05/2010
    العمر : 36

    رد: لا تجادل الأحمق , فقد يخطئ الناس في التفريق بينكما

    مُساهمة  عبدو الشيخ في الأربعاء 22 ديسمبر 2010 - 6:17

    شكرا سامى على المرور :
    والحماقه كتت ابو الدقيق
    avatar
    سامي عثمان

    عدد المساهمات : 72
    نقاط : 132
    تاريخ التسجيل : 07/12/2010

    رد: لا تجادل الأحمق , فقد يخطئ الناس في التفريق بينكما

    مُساهمة  سامي عثمان في السبت 25 ديسمبر 2010 - 10:42

    حكي أن احمقين اصطحبا في الطريق فقال أحدهما للأخر : تعال نتمن علي الله فإن الطريق تقطع بالحديث 0فقال أحدهما :انا أتمني قطائع غنم أنتفع بلبنها ولحمها وصوفها 0 وقال الاخر : أنا أتمني قطائع من الدئاب أرسلها علي غنمك حتي لا تبقي منها شيئا 0 قال : ويحك أهدا من حق الصحبة وحرمة العشرة فتصايحا وتخاصما وأشتدت الخصومة بينهما حتي تماسكا بالاطواق ثم تراضيا من أن أول من يطلع عليهما يكون حكما بينهما فطلع عليهما شيخ بحمار عليه زقان من عسل فحدثاه بحديثهما فنزل بالزقين وفتحهما حتي سال العسل علي التراب قال: صب الله دمي مثل هدا العسل إن لم تكونا أحمقين

      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة 21 يوليو 2017 - 17:41